فوائد الاعشاب

فوائد نبات الزنزلخت

شجرة الزنزلخت أو التمر الأخرس كما يعرفها البعض من الأشجار التي تعود إلى القارة الآسيوية من حيث الموطن الأصلى، وهي من بين أشجار الزينة التي يتم زراعتها نظرا لظلها الوفير، كما أن رائحة الزهور الخاصة بها جذابة إلى حد كبير، وقد يعتقد البعض أن شجر الزنزلخت هو شجر النيم وهو من الأشياء الخاطئة فهم من نفس الفصيلة ولكن مختلفين عن بعض ولشجر الزنزلخت الكثير من الفوائد الهامة.

معلومات عن شجرة الزنزلخت

هي من الأشجار التي تعرف عليها الإنسان منذ القدم وهي من الأشجار دائمة الخضرة وتنمو على المناطق الجبلية المرتفعة كما تتميز عن غيرها من الأشجار بسرعة النمو وتنمو في الأجواء المعتدلة والدافئة ومن الممكن أن يتم زراعتها في المناطق الجافة حيث أنها من الأشجار التي لديها القدرة الكبيرة على تحمل الجفاف لفترة، ومن بين السمات التي تميز تلك الشجرة من الفصيلة الإزدرختية عن غيرها ما يلي.

1- يصل أرتفاع تلك الشجرة من 10 أمتار وحتى 15 متر وتتميز باحتوائها على الأزهار البنفسجية والتي لها رائحة مميزة كما أن لها ثمار كروية ذات الحجم الصغير.

2- أوراق تلك الشجرة تعد من الأجزاء الأكثر سمية بها وعلى الرغم من ذلك يلجأ الكثير من الناس إلى استخدام تلك الأوراق في العلاج الشعبي ومن الممكن أن تتسبب في الكثير من الأضرار إلى المرض منها ما يؤدى إلى الموت.

3- تحتوي شجرة الزنزلخت على الكثير من المواد الهامة والفعالة في معالجة الكثير من الأمراض ولها استخدامات طبية أخرى والتي من بينها إدرار البول.

فوائد شجرة الزنزلخت وخواصها الطبية

يوجد الكثير من الفوائد في شجر الزنزلخت والعديد من الخواص الطبية الخاصة بها ومن بين أهم الفوائد التي توجد في تلك الأشجار ما يلي.

1- يعد من الأشجار التي تساهم في طرد وقتل الحشرات والتي من بينها البعوض.
2- من الممكن استخدام الأوراق الخاصة بذلك الشجر من خلال طرق معينة نظرا لسميته الشديدة من أجل خفض درجة حرارة الجسم.

3- يستخدم شجر الزنزلخت في تقوية وتطويل الشعر.
4- يتم استخلاص مواد من الشجر يساهم في وقف النزيف من خلال زيادة عملية سرعة تجلط الدم.

5- ومن الممكن أيضا استخدام أوراق تلك الشجرة بهدف طرد والتخلص من الديدان في الأمعاء.
6- يستخدم في تنظيم عملية النمو والنمو بشكل سليم وطبيعي.

7- كما يلجأ له البعض من أجل إدرار البول والتخلص من السموم المتراكمة في الجسم.
8- يستخدمه البعض من أجل تنظيف وتطهير الفم واللثة.

9- من الممكن استخدامه كمضاد للبكتريا والتخلص من الطفيليات.
10- لرائحة الفم الكريهة من الممكن اللجوء إلى المستخلصات التي تخرج من تلك الشجرة لفاعليتها في التخلص من الرائحة الكريهة وتعطير الفم.

11- مهدئ عام للجسم ويستخدم في التخلص من الكثير من الأمراض والتي من بينها الأورام السرطانية الخطيرة.
12- من الممكن استخدامه في المناطق الجافة ومطفئ للعطش وتحمل العطش لأطول فترة ممكنة.

13- تلجأ الكثير من ربات البيوت إلى وضع حبات وأوراق الزنزلخت تحت المفارش والسجاد حتى لا يتعرض إلى العثة.
14 تم صناعة مبيد حشري من الزنزلخت والذي يساهم في طرد الناموس على وجه التحديد.

أمراض يخلصك منها شجر الزنزلخت

يوجد الكثير من الوصفات الطبية التي تحتوي على الزنزلخت بهدف التخلص من الكثير من الأمراض والتي من بينها ما يلي.

1- التخلص من الأمراض الجلدية وذلك من خلال غلي البذور والأوراق الخاصة بالشجر.
2- التخلص من الديدان التي تتعرض لها النباتات في الحدائق.

3- التخلص من الرشح والحمى أيضا من أهم الأشياء التي يتم معالجتها من خلال تلك النوعية من الأشجار.
4- من خلال استخدام مغلي ومنقوع الثمار من الممكن التخلص من مرض الجذام وهو من الأمراض الجلدية.

5- من يعاني من الديدان الاسطوانية أيضا من الممكن أستخدام الزنزلخت.
6- مغلى الأوراق أيضا من الأشياء الفعالة في التخلص والقضاء على حشرات الشعر والتي من بينها القمل.

7- معالجة الكثير من مشاكل المسالك البولية من خلال الزنزلخت.
8- زيت نبات الزنزلخت أيضا من بين الزيوت الفعالة في التخلص من ألم الأعصاب والتشنجات التي من الواد التعرض لها.

9- عصر أوراق نبات الزنزلخت واستخدامها على الشعر من الممكن أن يخلصك بشكل نهائي من مشكلةتساقط الشعر.
10- التخلص من بعض الأمراض المزمنة والتي من بينها السكر وقرحة الإثني عشر.
11- معالجة الإكزيما وبعض المشاكل الجلدية الأخرى.

أضرار نبات الزنزلخت

على الرغم من الفوائد الكثيرة والعديدة التي توجد في نبات الزنزلخت وكثرة استخدام الأوراق والثمار الخاصة به في الطب القدم وحتى اليوم من قبل الكثير من الشعوب، إلا أن التجارب التي أجريت على تلك النوعية من الأشجار قد أكدت أن له الكثير من الأضرار على الصحة، فالأوراق الخاصة بتلك النوعية من الأشجار من النوع السام والتي تضر كثيرا بـ الجهاز التنفسي وفي حالة الاستخدام الخاطئ لها من الممكن أن تؤدى إلى الوفاة.

كما أن الدراسات قد أكدت على أن كثرة استخدام الرجال لتلك الوصفات التي تحتوي على الزنزلخت أثرت على الخصوبة والقدرة على الإنجاب.

السابق
فوائد العسل الكشميري
التالي
فوائد فيتامين ب للمناعة